دور التركيب الوراثي والجزء النباتي وظروف مزارع الانسجة على إستحداث الكالوس وإستيلاد نباتات زهرة الشمس .

الملخص: لزيادة القدرة على إستيلاد نباتات من أجزاء مختلفة من نبات زهرة الشمس . تم زراعة الأجنة غير الناضجة، والفلقات غير الناضجة و السويقة الجنينية السفلى غير الناضجة لسبعة أصناف مختلفة التركيب الوراثى من نبات زهرة الشمس على ثمانية بيئات مختلفة ثم استخدمت ثمانية بروتوكولات لتحديد البيئة المناسبة لكل تركيب وراثي لاستحداث الكالوس وإنتاج الأجنة الجسمية وتحديد ظروف الإضاءة اللازمة لذلك. وقد وجد أن استحداث الكالوس من الأجزاء النباتية المستخدمة في الدراسة كان 100% باستخدام ستة بروتوكولات ( 1- 6). بينما بروتوكول 7 و 8 ( المحتوى على 12% سكروز) أعطت أجنة جسمية، و أدت لنقص فى عدد النباتات المستولدة. و دلت النتائج على أن تعرض مزارع الأنسجة لفترة من الظلام مهم لإستيلاد النباتات. وكان عدد النباتات الناتجة من الكالوس الناشئ تحت ظروف الظلام اكثر من الكالوس الناتج تحت ظـروف الإضاءة. وبالنسبة لعدد النباتات المستولـدة كان البروتوكـول رقم 2 افضل حيث أعطى 3.7 نبات/جنين غير ناضج, تلاه بروتوكول رقم 1( 2.7 نبات/جنين غير ناضج) و بروتوكول 3 (2.6 نبات/جنين غير ناضج) في ظروف الظلام. متوسط عدد النباتات المستولدة من كل جنين غير ناضج اختلفت من تركيب وراثي إلى آخر ، وكان أعلى عدد تم إستيلاده من العشيرة التركيبية (2.4 نبات/جنين غير ناضج) تلاها الصنف HEL 226 (1.9 نبات) والسلالة ب (1.8 نبات/جنين غير ناضج) بينما اقل عدد من النباتات/جنين غير ناضج نتج من الصنف HEL 179 (0.6 نبات/جنين غير ناضج) ويتضح من ذلك أن عدد النباتات المستولدة يعتمد على التركيب الوراثي لنبات زهرة الشمس.
عدد النباتات المستولدة الكلية من الكالوس الناشئ من الفلقات غير الناضجة كان عموما عالي في ظروف الظلام (9.3 نبات/فلقة غير الناضجة) اكثر من ظروف الإضاءة التي كانت 7.9نبات لكل البروتوكــولات المستخدمة ماعدا بروتوكول رقم 8. نتج أكبر عدد للنباتات المستولدة لكل فلقة غير ناضجة من بروتوكول رقم 3 تحت ظــروف الظلام و الإضاءة (2.5، 2.4 نبات, على التوالي) يليه بروتوكول 6 (1.9، 1.6, على التوالي ) . وهذا دليل على انه يمكن الحــصول على معـدل عـالي من النباتات من الكالـوس الناتج من الفلقتين غير الناضجتين والمنزرع على بيئة MS مضاف لها كمية كبيرة من نترات البوتاسيوم (5جم/لتر). وكان تأثير التركيب الوراثي على عدد النباتات المستولدة واضح. عموما أظهر الصنف التركيبي اظهر أعلي معدل استيلاد للنباتات (1.3 نبات/جزء) بينما HEL 179 كان الأقل (0.8 نبات/جزء).
كان بروتوكول رقم 3 افضل في إعطاء أعلى عدد من النباتات المستولدة من السويقة الجنينية غير الناضجة تحت ظروف الظلام والإضاءة (2.9، 2.0 نبات/جزء, على التوالي). بينما الاستيلاد من الكالوس الناشىء تحت ظروف الإضاءة كان افضل من الظلام تحت ظروف بروتوكول رقم 1، 2، 4، 7 و 8. والعكس في بروتوكول رقم 3، 5 و 6. و مرة أخرى اختلفت الأصناف في استجابتها للاستيلاد، وكان افضل الأصناف هي العشيرة المركبة التي أنتجت (2,2 نبات/جزء نباتي)، بينما HEL226 كان الأقل إنتاجا للنباتات (0.9 نبات/جزء نباتي). بروتوكول رقم 3 الذي تكون من HaR, HaR2, M1, S and R-media مع السويقة الجنينية السفلي كان الأفضل للحصول على نباتات. والصنف التركيبي كان افضل الأصناف للحصول على نباتات من الجنين غير الناضج و الفلقات غير الناضجة والسويقة الجنينية السفلى غير الناضجة. مع وجود تفاعل واضح بين كلا من تركيب البيئة وظروفها والتركيب الوراثى والجزء النباتى المستخدم فى مزارع الانسجة. و بصفة عامة كانت أفضل الأصناف هى العشيرة التركيبية وأفضل جزء نباتى هو السويقة الجنينية السفلى وأفضل بروتوكول رقم 3 بالنسبة للاستيلاد فى عباد الشمس.
سنة النشر 2003
صفحات 195-212
مكان الإتاحة معهد بحوث المحاصيل الحقلية- 9 ش الجامعة – الجيزة
رقم الإتاحة
الدولة
موقع الانترنت
مؤلفين من خارج مركز البحوث الزراعية
    إبراهيم محمد عامر - قسم البحوث النباتية – مركز البحوث النووية – أبو زعبل
    عادل حب الله قسم المحاصيل – كلية الزراعة – جامعة القاهرة
    رضا شبانة قسم المحاصيل – كلية الزراعة – جامعة القاهرة
مراجعى الكتاب
مصطلحات
أكروفوك
ثفن. عباد الشمس السنوي.
الاجروفوك المقترح